موسيماني جاهز بتوليفة «فريش».. وجلال يعتبرها «عنق الزجاجة»

0 108

فى سهرة كروية ممتعة تحظى بمتابعة الملايين، يلتقى غدا الأهلى مع بيراميدز فى المباراة المؤجلة بينهما من الأسبوع الثامن للدورى الممتاز لكرة القدم.. تقام المباراة على ملعب الأهلى والسلام فى الثامنة مساءً، مباراة فى نظر الطرفين مفتاح منصة التتويج لأنها مواجهة مباشرة بين المتسابقين الرئيسيين الآن على صدارة ترتيب جدول المسابقة المحلية، يتصدر بيراميدز بـ 26 نقطة، ويأتى الأهلى ثانياً بـ 25 نقطة وله مباراة مؤجلة.

 المباراة فرضت نفسها منذ سنوات على كرة القدم المصرية ينتظرها عشاق الساحرة المستديرة فى الوطن العربى بشغف كبير كونها تضم خلاصة نجوم الكرة المصرية مطعمين بأبرز المحترفين.. وتزيد من حدتها الأجواء والظروف الحالية التى تقام فيها والتى جعلتها شديدة التنافس خاصة أن الفائز سينفرد بقمة الدورى.

 الأهلى يدخل المباراة وسط ضغوط شديدة وإرهاق وأمانى لم تتحقق بتأجيل المباراة خاصة أنه يطير إلى جنوب أفريقيا لمواجهة صن داونز الثأرية بعد مواجهة بيراميدز مباشرة وسبق المباراة السبت الماضى فقط صدام عنيف مع المريخ السودانى فاز فيه الأهلى بصعوبة بنتيجة 2/3.

 استعد الأهلى لمواجهة بيراميدز خلال يومين فقط حرص خلالهما موسيمانى التأكيد على أهمية المواجهة وصعوبتها كونها تمثل عنق الزجاجة فى المواجهات المحلية وطريق الأهلى لاستعادة لقب الدورى المفقود من الموسم الماضى.
 حرص موسيمانى على تحفيظ لاعبيه السيناريو الذى خطط له بعد مذاكرة دقيقة للمنافس من خلال ملخصات حرص الجهاز المعاون على إعدادها للمدير الفنى.

 ورغم أن الفريقين كتاب مفتوح لكن ظهر من الكواليس أن الجنوب أفريقى يخطط لمفاجأة لإرباك المنافس وربما تكون من خلال تغيير طريقة اللعب أو تغيير ملامح التشكيل المرهق وإجراء بعض التعديلات أو إعادة استنساخ تجربة مونتيرى المكسيكى الناجحة فى مونديال الأندية والتى تفوق خلالها المارد الأحمر على بطل المكسيك دون لاعبيه الدوليين وبالشباب «الفريش».. مع الوضع فى الاعتبار أن كل ما تحدثنا عنه كواليس وقصص ومباحثات دارت خلال الأيام السابقة لمواجهة الإرهاق ويبقى القرار الأخير لموسيمانى.
 على الجانب الآخر يعيش بيراميدز نفس ظروف الأهلى فى ضغط المباريات وتنتظره مواجهة ساخنة أيضا مع الصفاقسى التونسى الأحد المقبل فى الكونفيدرالية الأفريقية ولذلك كانت لديه نفس الرغبة فى التأجيل  وحتى على صعيد التجهيز للمباراة جاءت محاضرات وتصريحات إيهاب جلال شبيهة بمحاضرة موسيمانى من حيث التأكيد على أهمية المباراة وأنها عنق زجاجة، وأضاف أنها مفتاح الدورى فى حال استمرار الانتصارات.

 يدخل بيراميدز المباراة وهو فى حالة معنوية مرتفعة بعد الفوز المميز الذى حققه على المقاولون العرب فى الجولة الأخيرة.
 ويعيش إيهاب جلال حالة من التركيز لإيجاد أفضل توليفة لمواجهة الأحمر فى ظل تألق كوكبة من نجومه وأبرزهم النجم رمضان صبحى الذى استعاد مستواه الكبير خلال الفترة الأخيرة ويبذل مجهودا أكبر للتطور والارتقاء بمستواه ويبدو أنه يبحث عن حجز مقعده بفرصة حقيقية فى تشكيلة المنتخب من أجل استعادة بريقه..

 وبالتأكيد يبحث إيهاب جلال هو الآخر عن مفاجأة تربك حسابات موسيمانى من أجل الفوز على بطل أفريقيا وشدد جلال أنه لن يلعب سوى للفوز وهو هدفه الوحيد.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

Close