محمد لامين واتارا.. مفاجأة الأهلي المنتظرة وسط منافسة شرسة مع العروض الأوروبية

0 638

يبدو أن النادي الأهلي يعمل على مباغتة الجميع في الميركاتو الصيفي، من خلال التعاقد مع اسم مفاجئ للغاية بعد فترات طويلة من ارتباط اسمه بلاعبين أمثال سيرينو وموليكا ورحيمي وغيرهم.
حيث أكدت تقارير صحفية إفريقية على أن لجنة التخطيط للكرة بالنادي الأهلي، برئاسة محسن صالح رشحت مهاجم جديد على الجهاز الفني بقيادة الجنوب إفريقي بيتسو موسيماني لتدعيم خط الهجوم في الميركاتو الصيفي.
وأوضح موقع “أفريكا توب سبورتس” عبر تقريره أن الأهلي مهتم بالتعاقد مع محمد لامين واتارا، مهاجم نادي سونابيل البوركينبابي، والذي يحظى باهتمام عدة أندية أوروبية أخرى في الفترة الحالية.
وكشف أن محمد لامين واتارا، أصبح قريبا من الرحيل عن الدوري البوركينابي وفريق سونابيل، بعد تلقيه العديد من العروض من بعض الأندية الأوروبية أبرزها نادي ستاندار دي لييج البلجيكي.
وكان واتارا قد أكد في تصريحات صحفية بوقت سابق، أنه يحلم باللعب في أوروبا والسير على نهج مثله الأعلى ومواطنه براتراند تراوري، لاعب أستون فيلا الإنجليزي الحالي.
وأتمت التقارير أنه بالإضافة إلى امتلاك اللاعب لعروض من الدوري البلجيكي بالفعل، هناك اهتمام من النادي الأهلي بخدماته.
محمد لامين واتارا يبلغ من العمر 23 عاما، وانضم لفريق سونابيل في أغسطس عام 2018 قادمًا من فريق بوبو ديالوسو البوركينابي، وانضم لمعسكر منتخب بلاده 3 مرات، وشارك في الودية الأخيرة أمام المنتخب المغربي والتي انتهت بفوز أسود الأطلس بهدف نظيف.

يرى أسطورة النادي الأهلي ومنتخب مصر، الصخرة وائل جمعة، أن ثنائي دفاع القطبين الكبيرين الأهلي والزمالك، الدولي المصري محمود حمدي الونش، والسلطان المغربي بدر بانون، هم الأفضل في مصر خلال الفترة الحالية.
وقال وائل جمعة خلال حواره مع إسلام الشاطر في برنامج “البيت الكبير” المذاع على قناة الأهلى: “بدر بانون مدافع مميز وهادئ وقدم الكثير لدفاع الأهلى، وهو يشبه كثيرا عماد النحاس في هدوئه وقدراته الدفاعية الكبرى وسبب في ظهور دفاع الأهلى بشكل كبير”.
وأضاف: “عقد محمود حمدى الونش معايا في البيت، وهو وقع قبل انتقاله للزمالك ولكن لظروف ما لم تكتمل الصفقة، وهو من أفضل المدافعين في الوقت الحالي، وأتمنى له التوفيق مع المنتخب فقط”.
وأوضح وائل جمعة: “النادى الأهلى أدمن البطولة الأفريقية وإذا لم يتوج بالبطولة تحدث مشكلة، وأتمنى أن يتوج بالعاشرة هذا الموسم ويظل رقم واحد في أفريقيا، وجمهور الأهلى هو السند والداعم وفى ضهر الأهلى وطول ما هو موجود لن يستطيع أحد الاقتراب من الأهلى”.
على جهة أخرى، تحدث الصخرة وائل جمعة، قائد النادي الأهلي ومنتخب مصر السابق، عن تفاصيل توقيعه لنادي الزمالك على ورقة رغبة أثناء تواجده في غزل المحلة في بداية مسيرته الاحترافية قبل مفاوضات المارد الأحمر معه والتي جائت لتغير كل شئ.
وأكد وائل جمعة أثناء ظهوره في قناة الأهلي رفقة الإعلامي إسلام الشاطر في برنامج “البيت الكبير”: “أفضل قرار أخذته في حياتى هو التوقيع للأهلى بعدما كنت وقعت على ورقة للزمالك”.
وواصل: “أول ما عرفت إن النادي الأهلي يرغب في ضمي، لم أفكر لحظة واحدة، وضحيت بأي شئ آخر من أجل ارتداء القميص الأحمر، لأنني من صغري أعشق النادي الأهلي”.
وأوضح: “توقيعي للأهلي جاء بعدما كنت قد وقعت على ورقة رغبة في منزل كابتن حلمي طولان على الانتقال إلى الزمالك لعدم وجود عرض من الأهلي وقتها وبعد ذلك اعتذرت للزمالك وذهبت للأهلي فور مجئ عرضه”.
وأتم وائل جمعة حديثه قائلا: “الحلاقة يوم المباراة كانت شيء أساسي جدا بالنسبة لي، لأنها تمنحني الشخصية القوية والتركيز داخل الملعب وكان فيه لاعيبه بتخاف من شكلى وأنا بدون شعر، وده كان بينعكس على أدائي في الملعب”.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

Close