سيطرة الأهلي مستمرة.. موسيماني جاهز لمواجهة مفاجآت كورونا

0 361

قال المدرب الجنوب إفريقي بيتسو موسيماني، مدرب النادي الأهلي، أن أصعب ما يواجه الفريق في الوقت الحالي هو مواجهة فيروس كورونا، فهو التحدي الأكبر.
وأشار موسيماني في تصريحاته  عقب مباراة سونيديب، في إياب دور الـ32 بدوري أبطال إفريقيا، أن الغيابات الكثير والمفاجآت التي يتسبب بها فيروس كورونا، تؤثر بالطبع على أداء وطريقة لعب الفريق.
تلك التصريحات تبدو منطقية نوعًا ما في الوقت الحالي، إذ غاب العديد من لاعبي الأهلي عن الفريق بسبب الإصابة، بداية من نهائي دوري أبطال إفريقيا، وافتقاد الأهلي للثلاثي أليو ديانج، وليد سليمان، وصالح جمعة، مرورًا بمباريات هذا الموسم، إذ غاب أصيب كلًا من، مجدي قفشة، رامي ربيعة، عمرو السولية، كهربا، أكرم توفيق، ومروان محسن، بالإضافة إلى موسيماني نفسه والذي أصيب بكورونا مؤخرًا.
ولكن على الرغم من ذلك، فيبدو أن خطة موسيماني جاهزة لمواجهة ذلك التحدي القهري، إذ تتسبب الإصابة بفيروس كورونا، بمنع اللاعب من التدريبات والمباريات فورًا، مما يؤثر بالطبع على أداء وتماسك الفريق خلال المباريات، خاصة في ظل الموسم الكروي المليئ بالكثير من البطولات.
وتتضمن خطة موسيماني، مبدأ رئيسي، ألا وهو أن يتم تجهيز كافة لاعبي قائمة الفريق بشكل متماثل، بحيث أن يكون في كل مركز أكثر من لاعب متوفر لدى مدرب الأهلي.
وأثبت موسيماني بخطوات فعلية أنه يخطط لذلك الأمر منذ اليوم الأول في هذا الموسم، وذلك باعتماده على لاعبين مختلفين في كل مباراة لعبها هذا الموسم، سواء في بطولة الدوري أو دوري الأبطال.
فضلًا عن حراسة المرمى، وسيطرة الشناوي على ذلك المركز بشكل تما، فإننا نجد أن التشكيل الأساسي للشياطين الحمر قد شارك فيه الكثير من اللاعبين بعد مرور 6 مباريات فقط من الموسم.
ففي قلب الدفاع، يشارك بشكل أساسي كلًا من بدر بانون إلى جانب أيمن أشرف، ولكننا شاهدنا مشاركة ياسر إبراهيم وسعد سمير مؤخرًا، ويوجد أيضا رامي ربيعة، وفي الجانب الأيسر هناك علي معلول، ومحمود وحيد بديًلا له، وفي مركز الظهير الأيمن، يوجد محمد هاني، وأحمد بيكهام، والذي يتمكن أيضا من شغل مركز قلب الدفاع.

أما في وسط الملعب، فلا تعلم من هو اللاعب الأساسي الذي سيخوض المباراة المقبلة، إذ اعتمد المدرب الجنوب إفريقي على ثنائيات مختلفة في وسط ملعب الأهلي هذا الموسم، فقد شارك كلًا من حمدي فتحي، أليو ديانج، عمرو السولية، وأكرم توفيق.
وفي خط الهجوم، فحدث ولا حرج، فالنادي الأهلي يمتلك جيشًا من اللاعبين المميزين في ذلك الجانب من الملعب، وهو ما كشفته خطة موسيماني خلال المباريات الأولى بالدوري، إذ اعتمد المدرب على الكثير منهم خلال المباريات الـ6 التي لعبها الفريق حتى الآن.
إذ لعب رفقة موسيماني في خط الهجوم، كلًا من مجدي قفشة ووليد سليمان في مركز صانع الألعاب، وفي مراكز الجناح الأيمن والأيسر يوجد الكثير من اللاعبين في تلك المراكز، إذ يوجد كلًا من، طاهر طاهر، وناصر ماهر، ومحمود كهربا، وجونيور آجاي، وحسين الشحات.

أما في مركز المهاجم الصريح يوجد لدى الأهلي عناصر مميزة، مثل الشاب محمد شريف، والصفقة الجديدة والتر بواليا، هداف الجونة، فضلًا عن الثلاثي مروان محسن، وأحمد ياسر ريان، وصلاح محسن.
لذا لا خوف ولا قلق على مسيرة الأهلي هذا الموسم، إذ يبدوا أن موسيماني يعي جيدًا طبيعة هذا الموسم، وضغط المباريات فيه، إذ يعمل من أجل تجهيز كافة لاعبي الأهلي ليدافعوا عن ألوان القلعة الحمراء هذا الموسم في مختلف البطولات المحلية والقارية.

Leave A Reply

Your email address will not be published.