خطة موسيماني لتجهيز كتيبة الأهلي لمواصلة الإعصار الأحمر

0 474

لم يكتفي موسيماني بما حققه خلال الفترة الماضية، بتحقيق إنجازات غير مسبوقة، إذ استطاع قيادة الأحمر نحو تحقيق اللقب التاسع ببطولة إفريقيا، بالإضافة إلى كأس مصر، محققًا الثلاثية التاريخية، بعدما حقق الأهلي لقب الدوري في وقت سابق.
ولكن، يسعى المدرب الجنوب إفريقي، لصناعة موسم تاريخي مع الأهلي، في الموسم الجاري، وذلك بتحقيق كافة البطولات التي يشارك بها الشياطين الحمر في الموسم الجاري.
الأهلي يشارك في الوقت الحالي في بطولتي الدوري الممتاز، ودوري أبطال إفريقيا، وينتظره مشاركة تاريخية في بطولة كأس العالم للأندية، ثم خوض مباراة السوبر الإفريقي، ومن بعدها مباراة السوبر المصري، وأخيرًا بطولة كأس مصر.

وكعادة النادي الأهلي، وبالطبع طبقًا لطموح المدرب القادم من جنوب إفريقيا، فإن المنافسة على جميع البطولات هو الهدف الأول للنادي والمدرب، ولن يحدث ذلك إلا بتجهيز أكبر عدد من اللاعبين لكي يخوض الأهلي المباريات بصفوف مكتملة، وعناصر جاهزة سواء من الفريق الأساسي، أو العناصر البديلة.
وعلى الرغم من عدم ضم عدد كبير من اللاعبين في بداية الموسم إلا أن الأهلي، أبرم صفقات قوية للغاية، وهم طاهر محمد طاهر موهبة المنتخب الأوليمبي، وبدر بانون مدافع الرجاء المغربي، وأحمد بيكهام لاعب وادي دجلة، إضافة إلى استعادة المعارين، محمد شريف، وأكرم توفيق، وأحمد ياسر ريان، وصلاح محسن، وناصر ماهر.
تلك العناصر الشابة بالطبع ستمنح موسيماني خيارات مختلفة سواء في التشكيل الأساسي، أو الأوراق الرابحة على مقاعد البدلاء، وسيتمكن المدرب الجنوب إفريقي من خوض مباريات ذلك الموسم الطويل بقائمة مكتملة من العناصر المميزة، تمنحه التفوق خلال مبارياته في مختلف البطولات.

وأثبت موسيماني تلك الفرضية باعتماده على عدد كبير من اللاعبين خلال الـ3 مباريات التي خاضها الأهلي هذا الموسم حتى الآن، سواء في بطولة الدوري أو دوري أبطال إفريقيا.
ففي مباراة المقاصة في افتتاحية الدوري شارك كلًا من، الشناوي، بدر بانون، أيمن أشرف، علي معلول، محمد هاني، وحمدي فتحي، والسولية، ومجدي قفشة، ومحمد شريف، وطاهر محمد، وكهربا، كما شارك من مقاعد البدلاء كلًا من، ناصر ماهر، وأليو ديانج، وصلاح محسن، وجيرالدو، وأكرم توفيق.
أما في مباراة غزل المحلة، فقد شارك جيرالدو، وأليوديانج منذ بداية المباراة بدًلا من طاهر محمد، وعمرو السولية، ومن مقاعد البدلاء، شارك أحمد رمضان بيكهام في مركز الظهير الأيمن، وياسر إبراهيم في قلب الدفاع، وأكرم توفيق في خط الوسط، وأحمد ياسر ريان وصلاح محسن في خط الهجوم.
أما في مباراة فريق سونيديب بطل النيجر في ذهاب دور الـ32 من دوري أبطال إفريقيا، فقد دفع موسيماني بعناصر جديدة منذ بداية المباراة، إذ شارك ثلاثي لأول مرة بشكل أساسي هذا الموسم  وهم، أحمد رمضان بيكهام، وياسر إبراهيم، ومحمود وحيد في خط الدفاع بجوار بدر بانون.
وفي خط الوسط شارك أكرم توفيق بجوار حمدي فتحي وأليوديانج، وفي الهجوم شارك طاهر محمد، وكهربا، ومحمد شريف، وشارك من مقاعد البدلاء كلًا من، صلاح محسن، جيرالدو، وأحمد ياسر ريان.
وبدى واضحًا، من خلال المباريات الثلاث الأولى للأهلي في هذا الموسم، أن المدرب الجنوب إفريقي، يجهز البدلاء ليكونوا على مستوى قريب من العناصر الأساسية، ولكي يستعين بهم في مباريات هذا الموسم، سواء في بطولة الدوري، أو البطولة الإفريقية.
وكما نعلم، فكتيبة الأهلي تشهد تواجد الكثير من العناصر المميزة في مختلف خطوط الملعب، وفي حالة أن الفريق لا يعاني من أي إصابات، فسنرى أن الأهلي يمتلك كتيبة كبيرة من اللاعبين المميزين ستجعل من مهمة المنافسين صعبة للغاية في مباراتهم أمام الأهلي.
يذكر أن الأهلي يستعد في الوقت الحالي لخوض مباراة الاتحاد السكندري في بطولة الدوري، وذلك بعد تحقيق الفوز في المباراة الماضية على مضيفه سونديب بطل النيجر، ووضع قدمًا في دور مجموعات دوري أبطال إفريقيا.

Leave A Reply

Your email address will not be published.