صدام حاد بين حسام البدري ومساعده.. والأخير يلوح بالاستقالة

0 2٬529

صدام كبير شهدته الساعات الماضية بعد المشادة الساخنة داخل الجهاز الفني للفراعنة بقيادة حسام البدري.
وجاء سبب الخلاف بعد الاعتراضات التي خرجت من طارق مصطفي المدرب العام بالجهاز، بشأن اللاعبين المختارين لمعسكر المنتخب القادم استعدادا لخوض مباراتي توجو في تصفيات أمم إفريقيا.
وكشف مصدر خاص داخل الجهاز الفني: أن طارق مصطفي اعترض بشدة على اختيارات البدري وذلك في حضور محمد بركات مدير المنتخب .
وجمعت جلسة بين الثلاثي من أجل إذابة الخلاف وتم إسدال الستار علي الأمر بعد أن وصل الأزمة إلي تلويح طارق مصطفي بالرحيل عن الجهاز الفني قبل مباراتي توجو.
وأوضح المصدر أن طارق مصطفي كان في طريقه لإعلان الرحيل لولا تدخل محمد بركات الذي حاول تقريب وجهات النظر مع البدري فيما يتعلق بأختيارات اللاعبين المنضمين إلي صفوف المنتخب الوطني .

قضى مركز التسوية والتحكيم الرياضي باللجنة الأولمبية المصرية، بحكم جديد يعجل برحيل مرتضى منصور، عن رئاسة القلعة البيضا، إذ جاء الحكم ببطلان لائحة نادي الزمالك، والتي أقرها النادي في صيف العام الماضي، بعد الاستفتاء عليها من الجمعية العمومية.

وعقب ذلك الحكم، ستعد الانتخابات التكميلية التي أجريت بالقلعة البيضاء، كأنها لم تكن مما يعني استبعاد كلاً من، أحمد مرتضى منصور، وحمادة أنور، وأحمد عادل عبدالفتاح من عضوية مجلس الإدارة الحالي، بالإضافة إلى أشرف ذكي أمين الصندوق الذي أعلن استقالته سابقًا.
وبحسب حكم مركز التسوية، فإن نادي الزمالك سيعود للعمل باللائحة القديمة، التي تقضي بوجود رئيس ونائبين وأمين للصندوق وخمسة أعضاء في مجلس الإدارة.

ويعطي ذلك الحكم أمل جديد للثنائي، هاني العتال في العودة لمنصب نائب رئيس مجلس إدارة الزمالك، وعبدالله جورج في عضوية مجلس الإدارة، وذلك بعد الخلاف الكبير الذي حدث بينهما وبين مرتضى منصور رئيس النادي، أبعدهما عن مجلس إدارة القلعة البيضاء خلال السنوات الأخيرة.
خصم آخر عاد للصورة مرة أخرى وهو ممدوح عباس رئيس الزمالك الأسبق، وصاحب الخلافات الكبيرة مع مرتضى منصور، فهو صاحب دعوى بطلان اللائحة التي أقيمت في مركز التسوية، وبناءا عليها صدر هذا الحكم بالبطلان.

وبناء على ذلك القرار، وموقف مرتضى منصور الحالي، فإنه من المفترض أن يكون تشكيل مجلس الإدارة الحالي، مكون من مرتضى منصور، رئيس مجلس الإدارة، وكلا من أحمد جلال إبراهيم، وهاني العتال في منصب نائب رئيس مجلس الإدارة.
أما في العضوية سيتواجد كلاً من، هاني زادة، وإسماعيل يوسف، وعبدالله جورج، وشريفة الفار، وعلاء مقلد.
وسيكون تواجد هاني العتال في مجلس الإدارة بتشكيله الجديد، ورقة رابحة لتنفيذ قرار اللجنة الأوليمبية المصرية، بإيقاف مرتضى منصور، لمدة 4 سنوات عن ممارسة أي نشاط رياضي، وبالتالي يعتبر منصف رئيس النادي خالي تمامًأ.
وسيقوم العتال بصفته نائب رئيس نادي الزمالك، بالدعوة إلى جمعية عمومية طارئة، لانتخاب رئيس نادي جديد للزمالك، خلفًا لمرتضى بعد إيقافه.

Leave A Reply

Your email address will not be published.