الأهلي يوجه رسالة لمشجعيه بشأن الصفقات الجديدة ويطلب الدعم قبل مواجهة الوداد

0 654

أكد أمير توفيق، مدير التعاقدات بالنادي الأهلي أن ملف الصفقات الجديدة يسير بشكل جيد حتى الآن.
وقال توفيق في تصريحات لقناة “الأهلي”: “دوري أبطال إفريقيا هو الأولوية بالنسبة لنا الآن، ولا يجب علينا أن نعلن كل شئ من حيث الصفقات الجديدة”.
وأضاف: “سيتم الإعلان عن الصفقات الجديدة في الوقت المناسب لكن أريد أن أطمئن الجماهير بشأن هذا الملف”.
وأكمل: “الفترة القادمة صعبة للغاية ويجب على الجماهير دعم اللاعبين حتى يظهروا بأفضل مستوى ممكن”.

كما أعرب محسن صالح، رئيس لجنة التخطيط للكرة بالنادي الأهلي، عن سعادته البالغة بتولي الجنوب إفريقي بيتسو موسيماني مهمة تدريب الفريق الأول لكرة القدم خلفًا للسويسري رينيه فايلر.

وقال محسن صالح في المؤتمر الصحفي الخاص بتقديم المدرب لوسائل الإعلام وفقًا لما جاء على الموقع الرسمي للنادي: “فايلر المدير الفني السابق للفريق كان يمهد للرحيل عن القيادة الفنية للفريق، ومن ثم تحركنا سريعًا للبحث عن مدرب مناسب لهذه المرحلة، خاصة أن المدرب السابق قدم مؤشرات بالجملة تؤكد عدم رغبته في البقاء بمنصبه”.
وأضاف: “الكابتن محمود الخطيب رئيس النادي والمشرف العام على الكرة، طلب من لجنة التخطيط التحرك سريعًا للتعاقد مع مدير فني جديد لخلافة فايلر، خاصة أن الأهلي لا ينتظر كثيراً، في ظل ضيق الوقت لارتباط الفريق محلياً وإفريقياً”.
وأكمل: “من أهم الشروط التي تم وضعها لاختيار المدرب الجديد أن يكون جاهزًا فورًا لقبول المهمة، فالنادي تلقى الكثير جدًا من السير الذاتية لعدد من المدربين الذين ينتمون للعديد من المدراس العالمية ومنها البرازيلية والأرجنتينية والهولندية وغيرها”.
وتابع : “كنا نمتلك العديد من الحلول حال عدم التوصل لاتفاق مع مدير فني أجنبي جديد، من خلال الاعتماد على مدرب من أبناء الأهلي، ولكن في النهاية تم الاستقرار على تعيين بيتسو موسيماني”.
واستمر: “تم الاستقرار في النهاية على 6 أسماء من بينهما موسيماني، وتم الاستقرار على تعيينه؛ نظرًا لخبراته الإفريقية ومعرفته بقيمة واسم الأهلي بحكم عمله الطويل في القارة الإفريقية”.
وأردف: “بعض المرشحين بعد «فلترتهم» كان أغلبهم لم يعمل من قبل في القارة الإفريقية، ومن ثم رجحنا كفة موسيماني، خاصة أنه مدرب كبير سبق له العمل مع كارلوس البرتو بيريرا المدرب البرازيلي الشهير”.
وأوضح: “موسيماني مدرب إفريقي بعقلية أوروبية ويمتلك فكرا خططيا وتكتيكيا مميزا، خاصة في ظل الخبرات التي يحملها على مدار مشواره مع التدريب”.
وأشار: “محمود الخطيب رئيس النادي حصل على موافقة رئيس نادي صن داونز للموافقة على تولي موسيماني قيادة الأهلي”.
واختتم تصريحاته قائلًا: “أمير توفيق مدير التعاقدات قاد المفاوضات المالية مع المدرب، وتم التوصل لكل شيء في ظل ترحيب موسيماني الشديد بخوض تجربة قيادة النادي الأهلي.
تُشير التقارير الصادرة من داخل أسوار ستاد مختار التتش، إلى أن موسيماني قد عقد جلسة مُصغرة مع صالح جمعة على هامش مرانه الأول رفقة القلعة الحمراء، والتي شهدت تقديم دفعة معنوية قوية من المدرب الجنوب إفريقي للمعلم.
وأفادت التقارير إلى أن موسيماني يعلم جيدًا إمكانيات صالح جمعة، وقد شاهده من قبل في عدة مناسبات، كما أنه استفسر عن حالته الفنية والبدنية بالكامل من سامي قمصان المدرب المساعد بالجهاز الفني للمارد الأحمر.
وفي ذات السياق، قام موسمياني بتقسيم اللاعبين إلى فريقين للعب مباراة تجريبية بطول الملعب.
كانت هناك مجموعة ضمت محمد الشناوي ومحمد هاني وياسر إبراهيم وأيمن أشرف وأحمد فتحي وحمدي فتحي وعمرو السولية وحسين الشحات ومحمد مجدي أفشة ومحمود عبد المنعم كهربا وأليو بادجي.
المجموعة الأخرى ضمت العربي بدر ومحمد شكري ومحمد فخري وأليو ديانج وجيرالدو وصالح جمعة ووليد سليمان.
وقام موسيماني بإجراء عدة تعديلات بأكثر من تشكيل.
أولى التعليمات التي منحها موسمياني كانت إلى السولية، ثم اتجه بعد ذلك إلى ياسر إبراهيم.
وركز موسيماني بشكل كبير على التحرك بدون كرة وبناء الهجمات من الدفاع مع نزول الجناحين لاستلام الكرة من اللاعبين.
وأوقف موسيماني التقسيمة أكثر من مرة لتصحيح طريقة التمريرات والتحركات.
وسجل أليو بادجي أول هدف في التقسيمة ثم سجل الشحات الثاني.
وركز موسيماني خلال المران على لعب الكرة على الأرض بشكل كبير.
هجمة الاعبين كانت تبدأ وتنتهي بحد من 4-6 لمسات فقط، كما وجه تعليماته بضرورة اللعب بشكل مباشر وعدم الوقوف بالكرة وأن يكون التمرير سريع.
تكررت جملة واحدة أكثر من مرة، وهي أن يمرر أيمن أشرف إلى كهربا الذي يرسلها في العمق إلى بادجي بين قلب الدفاع والظهير ليضعه في مواجهة المرمى.
الأمر ذاته تكرر من ياسر إبراهيم للشحات لبادجي.
وعقد موسيماني جلسة مطولة كذلك مع محمد مجدي “أفشة” وعقد اجتماعا آخر مع أعضاء الجهاز الفني عقب المران.
ويستعد الأهلي لمواجهة المقاولون العرب في الجولة الـ31 من الدوري المصري الممتاز يوم الأحد.

أخيرًا انتهت رحلة السويسري رينيه فايلر، مع النادي الأهلي بعد مباراة الترسانة الأخيرة في بطولة كأس مصر ليعود المدرب إلى بلاده مرة آخرى.
الفترة الماضية شهت توترًا في العلاقة بين المدرب السويسري وإدارة الأهلي بعد رفض الإدارة سفر المدرب إلى بلاده إلا بعد تأكيد بعض الضمانات وهو ما رفضه فايلر.
المدرب السويسري وعقب انتهاء مباراة الترسانة في كأس مصر، غادر ملعب المباراة متجهًا إلى فندق إقامته ثم انتقل بعدها للمطار مباشرة من أجل العودة لبلاده.
وبحسب أغلب التقارير الواردة من داخل الأهلي والمقربة من المدرب فإنه ترك الكثير من متعلقاته الشخصية في القاهرة بالإضافة إلى حجز الطيران ذهاب وعودة.
ومن المقرر أن يعود المدرب مرة آخرى إلى القاهرة خلال فترة قصيرة، إلا أن بعض التقارير أشارت إلى احتمالية تدريبه لفريق بيراميدز.
وشهدت الفترة الماضية ارتباط اسم فايلر بتدريب نادي بيراميدز في ظل رغبة الأخير في تغيير المدير الفني لعدم القناعة بالنتائج التي يحققها مع الفريق في مسابقة الدوري.
على جانب آخر قال الإعلامي أحمد شوبير في برنامجه الإذاعي إن فايلر ترك بعض متعلقاته في القاهرة، مؤكدًا أن سيعود مرة آخرى من أجل إنهاء كافة الأمور الخاصة به في مصر.
وأشار إلى أن إدارة الأهلي جهزت مكافئة الفوز بالدوري وستقوم بتحويلها إلى حسابه في سويسرا.
جدير بالذكر أن فايلر أكد أنه كان سيعود مجددًا إلى القاهرة من أجل استكمال مسيرته مع الأهلي وأنه كان يريد فقط السفر للاطمئنان على أسرته.

Leave A Reply

Your email address will not be published.